اهل الوقت

10.00 EUR

Tax included.
Out of stock

دأبت على طردهم في أزمنة الجدب - وما أكثرها ! - بقسوة لينتشروا في الأرض ضاربين أو تحتويهم زنازين لا يبلغها النور، زمنا قد يطول وقد يقصر، وما أن تنتهي محکومیته حتی تشدوا إليها الرحال بشوق، يعودون صاغرين - لتصفح عنهم- كما لو أجرموا - صفح أم رؤوم . وخارج الحضن الدافئ ، في الأصقاع البعيدة الموحشة لا يشعر الواحد من محبيها، وهو يلاقي ابن بلدته، إلا وقد انفلت منه سؤال :" ما أخبار البنورية " أو "متى تزور البنورية؛" ومهما تكن الإجابة ، فلا تعدو أن تكون ذاك التعفف عن شغب بادعاء الشبع، واصطناع سراب في صحراء قاحلة ، لإخفاء ظمإ طاغ إلى النبع المسحور نبع البنورية.

الحبيب الدائم ربي المؤلف
دار النايا للدراسات والنشر والتوزيع الناشر
2013 سنة النشر
14,8x21
القياس
ورقي غلاف عادي نوع الغلاف
196
عدد الصفحات
978-9933-433-78-9
ISBN

 

 

 

 

 


Sunday,Monday,Tuesday,Wednesday,Thursday,Friday,Saturday
January,February,March,April,May,June,July,August,September,October,November,December
Not enough items available. Only [max] left.
Shopping cart

Your cart is empty.

Return To Shop

EUR

Select your currency

اهل الوقت

10.00 EUR