ظواهر اجتماعية مسيحية وإسلامية في الأندلس

20.00 EUR

Tax included.
Out of stock

 هذا البحث تنبع أهميته من كونه سيكشف عن بعض السموم التي نفثها بعض المستشرقين في التاريخ الأندلسي، ليس للرد عليهم فقط، بل لتحذير القارئ من تداعياتها وآثارها. والبحث تأتي أهميته من كونه يشكل إطارا للتمعن في العناصر والظواهر الاجتماعية والعلاقات بين أفراد المجتمع الأندلسي المتعدد الأعراف والتقاليد. ومما لا شك فيه أن البحث في هذه الظواهر يتيح إمكانية تكوين فكرة عن العلاقات التي كانت سائدة بين العالم الإسلامي في أوج قوته والعالم المسيحي الذي كان يعاني صدمة الركود. كما أن البحث في الموضوع سيساعد على تغطية بعض النقص الذي تعاني منه المكتبة الأندلسية في مجال التاريخ الاجتماعي. فمعظم الدراسات التي اهتمت بالأندلس فتنت بسحر، التاريخ السياسي والعسكري,  ولم تلتفت إلى طبيعة العلاقات الاجتماعية السائدة حينها.  وإذا كانت هذه الأبعاد تعطي أهمية للموضوع,  فإنه مع ذلك يعد موضوعة بكرة لم يسبق أن تطرق له أحد في دراسة مستقلة لأن الأبحاث ذات المنحى الاجتماعي ضئيلة.  و إن المتوفر منها يغطي في معظمه عصري الخلافة والمرابطين، وقد أنجزت هذه الأبحاث على شكل دراسات ورسائل وأطروحات . .جامعية، أو على شكل مقالات 

خديجة قروعي
المؤلف
دار النايا ودار محاكاة الناشر
2012 سنة النشر
14,8x21
القياس
ورقي غلاف عادي نوع الغلاف
482
عدد الصفحات
978-9933-433-642 ISBN

 

 

 

 

 


Sunday,Monday,Tuesday,Wednesday,Thursday,Friday,Saturday
January,February,March,April,May,June,July,August,September,October,November,December
Not enough items available. Only [max] left.
Shopping cart

Your cart is empty.

Return To Shop

EUR

Select your currency

ظواهر اجتماعية مسيحية وإسلامية في الأندلس

20.00 EUR